الدعاء الذى كان يحبه النبي ويدعو به دائمًا

السوسنة -

السوسنة - كشف الداعية، الدكتور عمرو خالد، عبر فيديو نشره عبر قناته على يوتيوب، عن الدعاء الشامل الذي كان يحبه النبي-صلى الله عليه وسلم-ويدعو به دائمًا.

وهذا الدعاء هو: "ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار" و يشمل هذا الدعاء الدنيا والآخرة من مال وزاوج وعمل وقبول وسعادة ورحمة وراحة بال وطمأنينة وحب.

وأوضح عمرو خالد معنى"وفي الآخرة حسنة"، وحسنة الآخرة الجنة، وأن يكون العبد جار النبي محمد صلى الله عليه وسلم في جنة الفردوس الأعلى، أي كل حسنات الآخرة.

اما معنى "وقنا عذاب النار" تعني أن العبد في الدنيا يتقي الله وفي الآخرة ترضى عني وتسامحني، ويشفع الله للعبد، اذ يشمل الدعاء كل خير وكل شيء جميل في الدنيا والآخرة.




التعليقات حالياً متوقفة من الموقع