ما هو حكم صلاة العيد

السوسنة - عندما دخل الرسول صلى الله عليه وسلم إلى المدينة المنورة وأقام دولة الإسلام فيها، كان أهلها يحتفلون بيومين في العام فيلهون ويلعبون فيهما، ويظهرون السرور والفرح، فعن أنس رضي الله عنه قال: قدم النبي صلى الله عليه وسلم ولأهل المدينة يومان يلعبون فيهما في الجاهلية، فقال: «قدمتُ عليكم ولكم يومان تلعبون فيهما في الجاهلية، وقد أبدلكم الله خيراً منهما؛ يوم النحر ويوم الفطر» [أخرجه أحمد وأبو داود والنسائي. وصححه الألباني في صحيح سنن النسائي]. 

وقد فرض الله على المسلمين في هذين اليومين صلاة خاصة، وهي صلاة العيد.
حكمها:
اختلف الفقهاء في حكم صلاة العيد فمنهم من قال أنها فرض عين، ولا يجوز التخلف عنها، ومنهم من قال إنها فرض كفاية، فهي فرض على جميع المسلمين حتى تؤديها جماعة منهم، فإن أدتها جماعة منهم سقطت عن البقية، وهذا قول الشيخ ابن باز رحمه الله.


ومع ذلك فإن أداءها مستحب، ويكره تركها دون عذر شرعي.
لماذا شرعت؟
صلاة العيد مظهر من مظاهر السعادة والفرح والشكر التي يظهرها المسلم بعد إتمام عبادتين هامتين، وركنين رئيسيين من أركان الإسلام، وهما صوم رمضان، والحج. 
وقت صلاة العيد:
تقام صلاة العيد عند ارتفاع الشمس، أي بعد شروقها بما يقارب ربع ساعة.

أين تصلى صلاة العيد؟
يمكن أن تصلى في المساجد أو المصليات المكشوفة، ولكن يسن ويستحب أن تؤدى في مصلى كبير مفتوح، لتتمكن حتى النساء المعذورات من أن تشهدن هذه الصلاة، فعن أم عطية رضي الله عنها أنها قالت: " أمرنا أن نُخرج في العيدين العواتقَ والحُيَّض ليشهدن الخير ودعوة المسلمين، وتعتزل الحُيَّض المصلى))وفي بعض ألفاظه: (( فقالت إحداهن: يا رسول الله لا تجد إحدانا جلباباً تخرج فيه، فقال صلى الله عليه وسلم: لتلبسها أختها من جلبابها."

تكبيرات العيد:
يسن التكبير في عيد الفطر منذ رؤية هلال شوال إلى أن يصعد الإمام على المنبر، وأما في عيد الأضحى فيبدأ التكبير من غروب شمس ليلة اليوم الأول من ذي الحجة إلى غروب شمس آخر أيام التشريق.
أما صيغة التكبيرات فهي:" الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد".

آداب صلاة العيد:
1.  الغسل يوم العيد.
2.  تنظيف الثياب والبدن والاستياك بالسواك.
3. لبس أفضل الثياب.
4.  يستحب في عيد الفطر أن يأكل المسلم بعض الطعام (تمرات مثلاً) قبل خروجه لصلاة العيد. 
5.  يستحب أن يذهب المسلم إلى صلاة العيد ماشياً.
6. يسن أن يذهب المسلم إلى صلاة العيد من طريق ويعود من طريق آخر مختلف.
7. يستحب للمأموم التبكير إلى صلاة العيد والتكبير في طريقه إلى المصلى.

أسئلة حول صلاة العيد:
كم عدد ركعات صلاة العيد؟
- ركعتان.
هل لصلاة العيد أذان؟
- صلاة العيد ليس لها أذان ولا إقامة.

كم عدد التكبيرات في الركعة الأولى؟
 - تبدأ الركعة الأولى بتكبيرة الإحرام، وتليها سبع تكبيرات.

ما السور التي يسن أن تقرأ في الركعة الأولى؟ 
 - يقرأ الإمام سورة الفاتحة وبعدها يسن أن يقرأ سورة ق أو سورة الأعلى.

كم عدد التكبيرات في الركعة الثانية؟
- يكبر الإمام تكبيرة الرفع من الركوع، ثم يكبر خمس تكبيرات أخرى.

 
ما السور التي يسن أن تقرأ في الركعة الثانية؟    
- يقرأ الإمام سورة الفاتحة وبعدها يسن أن يقرأ سورة القمر أو سورة الغاشية.

متى تكون خطبة العيد؟
- تكون خطبة العيد بعد الانتهاء من صلاة العيد مباشرة، فالصلاة أولاً ثم الخطبة، على عكس ما عليه الأمر في صلاة الجمعة.  

المصادر : الشيخ أحمد خالد العتيبي 

الموقع الرسمي للشيخ ابن باز 
الموقع الاسلامي اسلام ويب
كتاب "صلاة العيدين" للدكتور سعيد بن علي بن وهف القحطاني.
 


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة