11 مثلاً شعبياً قيل في عيد الفطر.. تعرف عليها

السوسنة  - مع قرب موعد عيد الفطر المبارك والذي يحل بعد صيام شهر رمضان هناك العديد من الأمثال الشعبية التي تتردد على السنة الجدات وتنتقل للأبناء والبنات لتصبح موروثاً شعبياً على مر الأجيال، فما هي تلك الأمثال وماذا قالت عن العيد السعيد؟

 
المؤرخ التاريخي سعد عبد الواحد يقدم لنا الأمثال الشعبية الدارجة التالية:
 
 
 
إذا عشر دشر " يعني بعد مرور عشرة أيام من رمضان يجب أن توقع نهايته سريعاً، وهنا انتظار مبطن ليوم العيد".
 
بعد العيد ما يتفتل كعك، وهذا المثل إشارة لأن تؤخذ الأمور في مواعيدها وأن أي أمر يتم بعد موعده فليس له أهمية.
 
بنتك حلوة زي كعك العيك ونافقة زيه ،ويعني أنها سوف تتزوج سريعا لجمالها مثلما ينفذ كعك العيد من البيت بسرعة ولا تشعر كيف نفذت كل الكمية مهما كانت كبيرة,
 
إن أجا العيد إلبس جديد، وهو حث على الظهور بمظهر لائق في يوم العيد.
 
في يوم الحلق نادي اللي مرق، ويعني أن يوم إعداد الكعك تحتاج لأيدي كثيرة تساعد مع ربة البيت والحلق هو الكعك.
 
في العيد صون بطنك، ولما تزور صون عينك ، ويعني ألا نسرف في الأكل ، وعند زيارة الأرحام يجب أن لا نتجول بأعيننا في أرجاء بيوتهن.
 
هني جارك القريب مشان يخلي كل سنتك عيد، لأن الجار للجار ولأن من أسباب السعادة أن تمتلك جاراُ طيباً تأمن جانبه وتبادر بوده.
 
العيد هو عيد النسوان، لأنهن ينتظرن ذلك اليوم في السنة للحصول على العيدية.
 
العيد بلم الأجاويد: أي أنه يوم الكرم والبذل والعطاء، أما البخلاء فيعتكفون في بيوتهم.
 
العيد بيطلع المخبا: أي أن يوم العيد يسرف الناس في المال وكل ما إدخروه طيلة العام.
 
نهار عيدكم هو نهار جوعكم، وهو دعوة أخرى لعدم الإسراف في الطعام خوفاً من تلب المعدة.


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة