آية قرآنية إذا طبقتها ستقضي على الفقر والجوع

السوسنة - الجوع والفقر مشكلة شائكة يعاني منها ملايين الناس حول العالم، رغم محاولات الدول الحثيثة بالقضاء أو التخفيف من هذه الظاهرة الخطيرة التي تؤرق الأمن المجتمعي، وتحرم الناس من أقل حقوقهم.

وبدوره، كشف مفتي سلطنة عمان، الشيخ أحمد بن حمد الخليلي، في مقابلة تلفزيونية، عن حل سهل للقضاء على الفقر والمجاعات في العالم، وهذا الحل هو تطبيق "آية قرآنية" من سورة البقرة.

وأكد الخليلي، أن هذه الآية، ستقضي على الفقر والجوع في العالم، لو تم تطبيقها وتنفيذها، قال تعالى في سورة البقرة: لَّيْسَ الْبِرَّ أَن تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَٰكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَالْمَلَائِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَىٰ حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَىٰ وَالْيَتَامَىٰ وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّائِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا عَاهَدُوا ۖ وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ وَحِينَ الْبَأْسِ ۗ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ (177).

وأشار الخليلي، ان بداية الآية، تحل مشكلة العقيدة والفكر، الذي يعاني منها الكثير من الناس، ثم تحل مشكلة الفقر والجوع من خلال تقديم المال والمساعدة لذوي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل والسائلين وفي الرقاب، ثم ايتاء الزكاة، وبقية التوجيهات الربانية.

وبحسب المفتي، هذه الآية هي الحل لكل مشاكل الجوع والفقر على سطح الأرض.

إقرأ أيضا: