العودة لذويه: هكذا قضيت شهوري الأولى في السجن

السوسنة - كشف الداعية السعودي سلمان العودة لعائلته شيئاً من ظروف اعتقاله الأولى قائلاً إنه حُبس في زنزانة انفرادية لعدة أشهر.

 
وبحسب تغريدة نشرها عبد الله نجل العودة؛ فإن والده أعرب عن مروره بظروف صعبة حيث "ضاقت به الدنيا بما رحبت"، لكنه "تذكر من صبر من أهل هذه الأمة، وجاهد نفسه بالصبر على ظروف اعتقاله".
 
 
واعتقل العودة -وهو من أبرز وجوه تيار الصحوة- منتصف سبتمبر/أيلول الماضي ضمن حملة اعتقالات قالت السلطات إنها موجهة ضد أشخاص يعملون لصالح جهات خارجية ضد أمن المملكة.
 
وقال أحد أفراد الأسرة إن السلطات السعودية لم تستجوب الشيخ أو توجه اتهاما إليه، ووضعته في الحبس الانفرادي.
 
وأضاف أنه يعتقد أن الداعية محتجز لأنه لم يمتثل لأمر من السلطات بنشر نص محدد على تويتر لدعم حصار قطر الذي تقوده الرياض منذ يونيو/حزيران الماضي. 
 
وبدلا من ذلك نشر تغريدة في 9 سبتمبر/أيلول الماضي جاء فيها "اللهم ألف بين قلوبهم لما فيه خير شعوبهم" يقصد بين القادة في السعودية وقطر. 
 
وكانت هيئات وشخصيات إسلامية استنكرت اعتقال العودة وعدد من العلماء، داعية إلى الإفراج الفوري عنهم.


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة