300 طن من المساعدات الغذائية لكسر الحصار عن المسلمين فى بورما

السوسنة - وصل أسطول الحرية لكسر الحصار عن المسلمين المضطهدين في بورما إلى ميناء "يانغون" عاصمة بورما "ميانمار"، وبدأ بتفريغ حمولته من المساعدات الغذائية وتقدر بـ300 طن..

وواجه الأسطول الإنساني الذي انطلق الجمعة الماضية صعوبات وتضييق كبير، وتمت محاصرته من القوات البحرية البورمية وتأخير وصوله لأيام.
 
ويشارك في الأسطول عدد من النشطاء والمتضامنين، ويرافقه وفد من الحكومة الماليزية لحماية السفينة وتأمين وصولها.
 
وتحمل السفينة مواداً غذائية ومساعدات طبية لنقلها للمحاصرين هناك، على غرار تجربة السفن التي انطلقت في محاولة لفك الحصار الإسرائيلي عن قطاع غزة المفروض منذ منتصف عام 2007.
 
 


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة