قديروف لماكرون: توقف قبل فوات الأوان عن الاستفزازات والهجمات على الدين

السوسنة - شن رئيس جمهورية الشيشان رمضان قديروف، هجوما حادا على الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، محذرا إياه من التهجم على الإسلام والرسول.
 
وقال في بيان نشره عبر "تلغرام" ، إن ماكرون وصف نشر الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد والتي تمثل إهانة بالنسبة لنحو ملياري مسلم في العالم بأنها حرية تعبير. 
 
وشدد على أن الرئيس الفرنسي لا يمكن أن يجهل أن "الرسوم الكاريكاتورية للنبي يستقبلها المسلمون بألم، وبتصرفاته هذه، هو يؤجج النار بدلا من إخمادها. 
 
وحث قديروف قادة الدول الأوروبية على "احترام مفاهيم مثل الدين، الثقافة، الأخلاق"، وبخلاف ذلك، "لن يكون هناك مستقبل أو نظام جدير في دولهم". 
 
وحذر قديروف مخاطبا الرئيس: "توقف يا ماكرون، قبل فوات الأوان، عن الاستفزازات والهجمات على الدين، وإلا فسوف تدخل التاريخ كرئيس اتخذ قرارات لها ثمن باهظ".
 
وأضاف: "ليس لديكم حتى الشجاعة للاعتراف بأن السخرية من الدين والمحاكاة الساخرة له هذا ما تسبب في المصير المأساوي للمعلم في ضواحي باريس. وبالنتيجة، ترفعونه إلى مقام بطل فرنسا، والشخص الذي استفزه جعلتموه إرهابيا".
 
وأكد قديروف أن المسلمين في جميع أنحاء العالم لن يسمحوا بإهانة اسم النبي العظيم محمد (ص).
 
ويشار إلى أن ذلك يأتي على خلفية موجة من الإدانات في العالم الإسلامي تعرضت لها فرنسا بعدما قال ماكرون في وقت سابق هذا الشهر، إن المدرس الفرنسي الذي قطع أحد الإسلاميين المتشددين رأسه بسبب عرضه رسوما كاريكاتورية مسيئة للنبي
 
محمد، خلال حصة دراسية عن حرية التعبير، كان "يجسد الجمهورية"، وإن بلاده لن تتخلى عن الرسوم الكاريكاتورية.
 


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة