الداعية عائض القرني يعتذر عن الصحوة ويُهاجم قطر والإخوان

السوسنة - أكد الداعية السعودي عائض القرني على أنه يعتبر الملك سلمان وولي عهد المملكة العربية السعودية الامير محمد بن سلمان خطا أحمر مشيرا إلى أنه يبايعهما على السمع والطاعة .  

 
جاء ذلك خلال لقاء تلفزيوني حل به الاعية عائض القرني ضيفا على الاعلامي  عبد الله المديفر حيث هاجم حكومات تركيا وقطر وايران  معتبرا أنهم يكنّون العداء للسعودية.
 
وأوضح  عائض القرني أنه يعتبر الحياد خيانة قائلا : "أعلنها الليلة، دولتنا وقيادتنا وشعبنا مستهدفون، من قطر وتركيا وإيران والإخوان ، وأن من يصمت عن الدفاع عن الوطن فاقد للمروءة والكرامة " . 
 
اقرأ أيضا : جريمة اغتصاب بأول أيام رمضان .. تفاصيل بشعة لا تُصدّق !
 
وشهدت الحلقة ايضا تقديم عائض القرني اعتذاره للمجمتع السعودي عن كونه أحد مشايخ "الصحوة" الإسلامية، مطلع ثمانينات القرن الماضي.
 
واعتبر القرني أن "الصحوة" التي أعلن ولي العهد محمد بن سلمان قبل نحو سنتين نهايتها، كانت تخالف السنة في بعض معتقداتها.
 
إلا أن اعتذار القرني عن مشاركته في "الصحوة" لم يرق للعديد من المغردين، شمعتبرينه "مواكبا للتيار السائد في البلد" فقط.
 
اقرأ أيضا : العريفي يعود مغرداً عبر تويتر بعد توقفه لعدة شهور.. ماذا قال ؟


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة