هندوس يطالبون ببناء معبد على أطلال مسجد

 السوسنة - تظاهر عشرات الآلاف من الرهبان ونشطاء الجماعات القومية الهندوسية في مدينة أيوديا الهندية، وسط إجراءات أمنية مشددة للمطالبة ببناء معبد على أطلال مسجد تاريخي.

 
من المتوقع تجمع ما يربو على 200 ألف شخص قرب موقع المسجد الذي هدمته مجموعة من الغوغاء الهندوس عام 1992 مما أسفر عن موجة من أعمال الشغب أودت بحياة نحو 2000 شخص في أحد أسوأ فصول العنف الديني في الهند منذ تقسيمها عام 1947.
 
وقال «فيفك تريباثي» المتحدث باسم شرطة ولاية أوتار براديش إن أكثر من 900 فرد إضافي من أفراد الشرطة وعددا كبيرا من جنود الجيش ينتمي بعضهم للقوات الخاصة تمركزوا في أيوديا.
 
أضاف نرصد المدينة كلها بكاميرات المراقبة والطائرات المسيرة المزودة بكاميرات".
 
ومع اقتراب الانتخابات العامة المقررة بحلول مايو 2019، ارتفعت أصوات حزب بهاراتيا جاناتا القومي الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء ناريندرا مودي وكيانات هندوسية تابعة له للمطالبة ببناء معبد جديد في موقع المسجد الذي يعتقد معظم الهندوس أنه أقيم في مكان ميلاد لورد رام الذي يمثل تجسيدا للإله الهندوسي فيشنو.
 


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة