الأردن يعلن عن ترتيبات موسم الحج وقوائم الحجاج

السوسنة

عقد وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور محمد الخلايلة، الخميس مؤتمر صحفي كشف فيه عن ترتيبات موسم الحج للعام الحالي وقوائم الحجاج البالغ عددهم 8 آلاف حاج، وهو العدد المقرر للمملكة، إلى جانب 4500 حاج من عرب 1948.

وتم عقد المؤتمر الصحفي في المركز الثقافي الاسلامي التابع لمسجد الشهيد الملك المؤسس عبدالله الأول -طيب الله ثراه-، بحضور أمين عام الوزارة الدكتور عبدالله العقيل، ومدير عام دائرة الحج والعمرة المهندس مجدي البطوش، ومدير عام صندوق الحج فؤاد كوري، ومدير عام صندوق الزكاة الدكتور عبد السميرات، ومدير عام دائرة تنمية أموال الأوقاف يوسف القضاة.

ودعا الخلايلة، الحاصلين على تأشيرات الحج مراجعة مديريات الأوقاف بالمملكة واستلام تصاريح الحج اعتباراً من يوم السبت المقبل 17 شباط وحتى يوم السبت الموافق 24 شباط 2024، لاستكمال الإجراءات لدى المكاتب المعتمدة، علما أن صلاحية كل تصريح ومدة الدفع مثبتة على التصريح.

وقال الخلايله، إنه تم اعتماد معيار الأكبر سناً، باختيار الحجاج من مواليد 30/6/1952 فما دون، فيما أجريت القرعة، واختير ألف حاج من مواليد 1/7/1952 حتى تاريخ 31/12/1970، ممن قاموا بالتسجيل.

وكان نحو 23 ألف راغب في أداء فريضة الحج سجلوا عبر بوابة الحج الالكترونية، وممن تطبيق عليهم شروط التسجيل وهي: أن يكون المسجل من مواليد (31/12/1970) فما دون، ولم يسبق له أداء فريضة الحج، وتلقى جرعتي لقاح فيروس كورونا، فيما يشترط على المدخرين لدى صندوق الحج، استكمال مبلغ 3 آلاف دينار قبل تاريخ 1/1/2019 في حين يشترط على المرأة التي ترغب باصطحاب محرم معها، أن تكون استكملت مبلغ 6 آلاف دينار قبل 1/ 1/ 2019، لها وللمحرم.

وأكد الخلايلة، حرص وزارة الأوقاف على تقديم أفضل الخدمات للحجاج الأردنيين وحجاج عرب 1948 بأقل أسعار ممكنة، حيث قام وفد برئاسة وزير الأوقاف بزيارة المملكة العربية السعودية في إطار التحضير لموسم الحج وإجراء المباحثات حول الترتيبات كافة.

ولفت إلى أن الوزارة لا تتقاضى سوى 80 ديناراً كرسوم ادارية، بينما تقوم بتغطية باقي المصاريف الادارية من موازنة الوزارة، اذ قدمت العام الماضي دعما بقيمة 300 ألف دينار، ويتوقع أن يكون الدعم لموسم الحج للعام الحالي قريب من هذا المبلغ، مبيناً أن تكاليف الحج هذا الموسم والتي تشمل الهدي قريبة من الموسم الماضي مع وجود زيادة محدودة بسبب ارتفاع تكلفة الاستئجار في عرفات ومنى وفي استئجار الفنادق في مكة المكرمة.
ودعا الخلايلة الحجاج إلى ضرورة الانتباه إلى العقد المبرم مع الشركات، وأن تكون الخدمات واضحة ومفصلة فيه، مشيراً إلى اعتماد فئتين لمواصفات السكن والنقل، الأولى مميزة بفنادق خمس نجوم، قريبة من ساحات الحرم المكي (500 متر)، والمسجد النبوي الشريف بالمدينة المنورة (400 متر)، والنقل جواً فقط وتتراوح كلفة هذه الفئة من 4700 إلى 7000 دينار.

أما الفئة الثانية، فتشمل مستويين، الأول بفنادق خمس نجوم لا يزيد بعدها على 2 كيلومتر عن ساحات الحرم في مكة المكرمة وضمن المنطقة المركزية في المدينة المنورة مع تأمين النقل ما أمكن ذلك، وقد تم تقديم 3 فنادق لمسافة 500 متر، وتتراوح كلفة هذا المستوى بين 3393 و3943 ديناراً لحاج البر، وتختلف حسب اسم الفندق وعدد الاسرة في الغرفة الواحدة، وبكلفة تترواح بين 3310 و 3860 ديناراً لحاج الجو مع إضافة سعر تذكرة الطيران.

في حين يكون المستوى الثاني بفنادق جيدة جداً لا يزيد بعدها على (1500) متر عن ساحات الحرم في مكة المكرمة، وفي المدينة المنورة ضمن المنطقة المركزية، والفنادق ضمنها في مناطق (الحفاير/جرول/المسفلة)، وتتراوح فيها الأسعار ما بين 3090 و3369 ديناراً لحاج البر، وتختلف من ائتلاف إلى آخر حسب الفندق وعدد الأسرة بالغرفة الواحد وفي حافلات عادية، ويضاف 120 ديناراً لحفالات الـ (VIP) أما بالنسبة لحاج الجو فتتراوح الكلفة ما بين 2958 و3498 ديناراً ، ويضاف ثمن تذكرة الطيران.

وشدد على حرص وزارة الأوقاف على تحقيق أفضل خدمة في مجال النقل من خلال تحديد موديلات حافلات حديثة من موديل 2015 فما فوق للمنشأ الأوروبي وموديل 2020 فما فوق للمنشأ الآخر.

وأشار إلى إضافة خدمات جديدة هذا الموسم، تتمثل بفنادق بمستوى جيد جدا ًولا يزيد سعتها على ألف حاج بعضها لم تسكن سابقاً المسافة 800متر عن ساحات الحرم, وفنادق اخرى بمستوى خمس نجوم للفئة العادية بمسافة 500 متر عن الحرم، بالإضافة إلى تحسين خدمة الاعاشة في الفنادق والمشاعر، واستئجار مواقع في منى بمسافة لا تزيد عن 650 مترا عن الجمرات، وتغيير (الصوف بد) لتصبح بركاية، إلى جانب زيادة الدورات الصحية واستخدام برمجية المساعد الذكي عن طريق تطبيق الواتس اب مع الحجاج، والادارة تصريح ألكتروني لمن تم اختياره، وعمل برشور الكتروني.

من جانبه، أشار مدير الحج والعمرة المهندس مجدي البطوش، إلى التحضير لموسم الحج من خلال اعداد تعليمات شؤون الحج لهذا العام والمتضمنة شروط اعتماد مكاتب الحج ومواصفات السكن والنقل والمخيمات.