الداعية رمضان عبد الرزاق يوضح صلاة التراويح في ظل أزمة كورونا

 السوسنة - أكد الداعية الإسلامي رمضان عبد الرزاق أن القرآن الكريم ينطبق على واقعنا في أزمة كورونا وغلق المساجد، وأن البيوت تنفع أن تكون مساجد، في قوله تعالى: (وَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ مُوسَىٰ وَأَخِيهِ أَن تَبَوَّآ لِقَوْمِكُمَا بِمِصْرَ بُيُوتًا وَاجْعَلُوا بُيُوتَكُمْ قِبْلَةً وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ ۗ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ)

وفاة نقيب قراء ومحفظي القرآن الكريم في مصر


وفسر عبد الرزاق "لعلهم يفقهون" قائلا: "ربنا أمرنا أن نجعل بيوتنا قبلة ونصلي فيها جماعة، وبشر المؤمنين يعني في خير سوف يأتي".

وأكد مفتي الجمهورية شوقي علام أن صلاة التراويح سنة مؤكدة، ويجب أداء الترويح في البيت وعدم التحايل على ذلك بإقامة جماعات في أفنية البيوت أو فوق أسطحها أو غيرها تجنبا للعدوى وانتقالها.

وأضاف علام أن الالتزام بالقرارات الاحترازية هو عبادة شرعية يثاب الإنسان عليها والمعذور له أجر صلاة التروايح في المسجد تماما مستشهدا بقول الله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنكُمْ).



آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة