النيابة العامة السعودية تطالب بإعدام الداعية العودة

السوسنة  - قال ناشطون وأفراد من عائلة الداعية السعودي، سلمان العودة، إن النيابة العامة السعودية طالبت باستصدار حكم بالإعدام ضده، بتهم تتعلق بالإرهاب.

 
وجاء ذلك خلال أول يوم لمحاكمة العودة، أمام المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض الثلاثاء.
 
ووجه للعودة، البالغ من العمر 61 عاما، 37 تهمة من بينهاالتحريض ضد نظام الحكم، وذلك وفقا لمنظمة القسط الحقوقية السعودية ومقرها لندن، ونشطاء آخرون.
 
 
 
وأكد عبدالله، نجل سلمان العودة تلك الأنباء، وقال إن الاتهامات الموجهة لوالده تتضمن تغريدات منتقدة للسلطة، وتأسيس منظمة في الكويت للدفاع عن النبي محمد.
 
ووصفت دانا أحمد، الناشطة في قضايا السعودية بمنظمة العفو الدولية، تلك التقارير بأنها "اتجاه مقلق في المملكة، يبعث برسائل مفزعة، بأن التعبير والمعارضة السلمية ربما تقابل بعقوبة الإعدام".
 
ولم يصدر مكتب النائب العام السعودي بيانا على الفور، بشأن الموضوع.
 
كما لم يستجب مكتب الاتصالات الحكومية السعودي على الفور، لطلب من وكالة رويترز للأنباء للتعليق على الموضوع.
 
ونظام الحكم في السعودية ملكي مطلق، ويحظر فيها المظاهرات العامة، وإنشاء الأحزاب السياسية.
 


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة