هل تُغني صلاة الشروق عن صلاة الضحى وما الفرق بينهما؟

السوسنة - أوضح الداعية الدكتور عصام الروبي، عبر مقطع فيديو على فيسبوك، الفرق بين صلاة الشروق وصلاة الضحى، وإن كانت احدهما تغني عن الأخرى، وأكد أن صلاة الشروق تصلى بعد أن ترتفع الشمس بقيد رمح، وقال عنها النبي صلى الله عليه وسلم: "من صلى الفجر في جمعة، ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس، ثم قام فصلى ركعتين كانت له كأجر حجة وعمرة تامة تامة".

فضل صلاة الشروق والضحى

صلاة الشروق، ركعتان فقط بخلاف صلاة الضحى التي يصليها المسلم بعد شروق الشمس بعشر دقائق إلى قبل أذان الظهر بعشر دقائق، وتصلى ركعتين، أو أربع ركعات أو ست أو ثماني ركعات.

تسمى صلاة الضحى بصلاة الأوابين، ولها أجر عظيم ككل السنن والنوافل، لقوله تعالى: "وَالضُّحَى. وَاللَّيْلِ إِذَا سَجَى. مَا وَدَّعَكَ رَبُّكَ وَمَا قَلَى.".

فعن أبي ذر عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة، فكل تسبيحة صدقة، وكل تحميدة صدقة، وكل تهليلة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وأمر بالمعروف صدقة، ونهي عن المنكر صدقة، ويجزئ من ذلك ركعتان يركعهما من الضحى".

أما صلاة الشروق فيغنم بها المُصلّي وينال الأجر الكبير، فعن النبي صلى الله عليه الصلاة والسلام: «ألا أدلكم على أقرب منهم مغزى وأكثر غنيمة وأوشك رجعة من توضأ ثم غدا إلى المسجد لسبحة الضحى فهو أقرب منهم مغزى وأكثر غنيمة وأوشك رجعة».

إقرأ أيضا: