ما هي ساعة استجابة الدعاء يوم الجمعة؟

السوسنة - قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "فِي الْجُمُعَةِ سَاعَةٌ لَا يُوَافِقُهَا عَبْدٌ مُسْلِمٌ قَائِمٌ يُصَلِّي فَسَأَلَ اللَّهَ خَيْرًا إِلَّا أَعْطَاهُ" .

- فهل توجد ساعة لإجابة الدعاء يوم الجمعة وما هو وقتها؟

كان الدكتور مجدي عاشور، المستشار العلمي لمفتي الجمهورية، وأمين عام الفتوى، قد نشر توضيحا لهذا السؤال، وأشار ان العلماء اختلفوا حول وقت هذه الساعة، فبعضهم قال انها في وقت خطبة الجمعة مع صلاة الجمعة، مستشهدين بقول النبي صلى الله عليه وآله وسلم: "هِيَ مَا بَيْنَ أَنْ يَجْلِسَ الْإِمَامُ إِلَى أَنْ تُقْضَى الصَّلَاةُ"، أي يدعو وراء الإمام في الخطبة وفي صلاته .

ويرى بعض العلماء ان هذا الساعة بعد العصر، مستشهدين بحديث النبي صلى الله عليه وآله وسلم: "إِنَّ فِي الْجُمُعَةِ سَاعَةً لَا يُوَافِقُهَا عَبْدٌ مُسْلِمٌ يَسْأَلُ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ فِيهَا خَيْرًا إِلَّا أَعْطَاهُ إِيَّاهُ وَهِيَ بَعْدَ الْعَصْرِ".

وروى سعيد بن منصور في سننه عن أبي سلمة بن عبد الرحمن، "أن ناسًا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم اجتمعوا، فتذاكروا الساعة التي في يوم الجمعة، فتفرقوا ولم يختلفوا أنها آخر ساعة من يوم الجمعة"، يعني قبل غروب الشمس بساعة. وهذا هو المختار في الفتوى، خاصة لمن فاتته الأوقات الأخرى التي ذكرت سابقا.

إقرأ أيضا: