خطيب الأقصى يواجه هؤلاء بحديث ناري

السوسنة -

 السوسنة - قال خطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري الذي يبلغ من العمر  (83 عاما)، خلال خطبة الجمعة في المسجد الأقصى، إن هناك وسائل إعلام مشبوهة تشكك في معجزة الإسراء والمعراج التي تعتبر جزء من عقيدة المسلمين في جميع العالم، مشيرا ان "مدينة القدس بوابة السماء إلى الأرض وبوابة الأرض إلى السماء وفي سمائها شرعت الصلاة".

وقال صبري عكرمة خلال خطبته ان هذه المعجزة "قرار رباني من فوق سبع سماوات عن إسلامية فلسطين من البحر إلى النهر"، أن قرار الله رب العالمين غير خاضع للمساومة، ولا للتفاوض والتنازل بأي شبر، مؤكدا أن أرض فلسطين أمانة في أعناق مليارين من المسلمين"، والتشكيك بهذه المعجزة يُمثل إعلان حرب على الإسلام، وخدمة للاحتلال، وخدمة لأعداء الإسلام والمسلمين.

يذكر ان الإعلامي المصري إبراهيم عيسى، قد أثار غضب المسلمين في مصر والدول العربية، بعد انكاره معجزة الإسراء والمعراج واعتبارها قصة وهمية، ما دفع دار الإفتاء المصرية، لإصدار بيان، قالت فيه: "ردًا على المُشكِّكين في رحلة الإسراء والمعراج"، مؤكدة بالآيات القرآنية حدوثها قطعا، وعدم جواز إنكارها".

يذكر ان خطيب المسجد الأقصى، عكرمة صبري ، قد خضع مؤخرا لعملية قسطرة في القلب، وسبق وأن شغل الشيخ منصب مفتي القدس والديار الفلسطينية (1994-2006)، واعتقلته إسرائيل أكثر من مرّة آخرها في آذار 2021.

 




التعليقات حالياً متوقفة من الموقع

آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة