اختصار الوقت بين الأذان والإقامة .. والسديس يعلق

السوسنة

علق رئيس الشؤون الدينية السعودية في الحرمين الشريفين الشيخ عبد الرحمن السديس، على اختصار الوقت بين الأذان والإقامة بسبب ارتفاع درجات الحرارة.

وقال السديس ان التيسير على الإنسان والتخفيف عنه، من أهم مقاصد الشريعة.

وأشار السديس إلى أن إطالة الوقت بين الأذان والإقامة تحت ظروف حرارة الصيف ليست من السنة ولا من الحكمة، لذلك جاء قرار اختصار الوقت بين الأذان والإقامة، وسيستمر العمل به طوال الصيف، تكريما للإنسان وعناية به.

وخلال لقاء مع قناة "الإخبارية"، أوضح السديس "أن التوجيه من ولاة الأمر جاء مراعاة لمقاصد الشريعة، لأنهم يرون في الزائر والمعتمر محورية إنسانيته، والزائر له الحق في التيسير عليه".

وتابع: "نحن طبقنا القرار الشهر الماضي ووجدنا أثره الكبير والعظيم، وأنا أعمل خطيب منذ 40 عاما وأستطيع توصيل ما أريد من الخطبة خلال 5 دقائق أو أتحدث ساعة ولكن مراعاة للناس جاء التخفيف"، مؤكدا أن هذا القرار سيستمر طيلة فترة الصيف.