ما هو التوقيت إذا قرأت فيه القرآن يشهده الله والملائكة

السوسنة -

السوسنة - تعتبر قراءة القرآن من اهم العبادات التي تملأ قلب العبد بالإيمان والخشوع، وتقربه من الله، لذلك اوصانا الله وسيدنا محمد بتلاوة القرآن وتدبره والحرص على قراءته بشكل مستمر وليس بالمناسبات فقط، الا ان هناك اوقات يكون لقراءة القرآن فيها فضل كبير.

ولمعرفة اكثر الاوقات المستحبة لقراءة القرآن، سنتعرف على معنى مشهودا في قوله تعالى بكتابه العزيز:" إن قرآن الفجر كان مشهودًا"، فهل يعني أن الله وملائكته يشهد عليه؟.

اجاب الداعية الشيخ أشرف الفيل، أحد علماء الأزهر الشريف، عن هذا السؤال خلال لقائه في برنامج "اسأل مع دعاء"مشيرا أن قرآن الفجر مشهود، أي تشهده الملائكة، وبالتالي بالطبع شهده الله سبحانه وتعالى.

وقال أشرف الفيل ان الفجر توقيت هام جدًا، واختلف العلماء في توقيته، فقال البعض انه قبل صلاة الصبح حين اعتبروا ان صلاة الفجر هي ركعتي السنة، والبعض الآخر قال أن المقصود بالفجر هي صلاة الفريضة، اي من صلاة الفجر، حين يشرق الفجر ويضرب الخيط الأبيض في السماء، حينها تشهد الملائكة والله سبحانه وتعالى على تلاوة القرآن.




التعليقات حالياً متوقفة من الموقع

آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة