اداء صلاة الغائب على روح الراحل الشيخ صباح في معظم الدول حول العالم

اداء صلاة الغائب على روح الراحل الشيخ صباح في معظم الدول حول العالم


04/10/2020 11:33

 
قام المركز الثقافي الإسلامي في العاصمة الكرواتية زغرب صلاة الغائب على روح سمو أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، طيب الله ثراه.

وقال رئيس المركز خالد ياسين باسم، في بيان، اليوم السبت: إن مفتي كرواتيا الشيخ د. عزيز حسانوفيتش أمَّ المصلين خلال صلاة الغائب على روح سمو الأمير الراحل.

وتقدم ياسين باسم جميع مسلمي كرواتيا بأحر التعازي القلبية ومشاعر المواساة الأخوية الصادقة المخلصة للكويت أميراً وحكومة وشعباً، وسأل الله عز وجل أن يتغمد فقيدنا جميعاً أمير الإنسانية وقائد العمل الإنساني حكيم الأمة العربية والإسلامية بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.

يذكر أن سفارة دولة الكويت لدى التشيك والمحالة إلى كرواتيا فتحت سجلاً للتعازي في وفاة سمو أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح يوم الأربعاء الماضي.

وشارك في مراسم العزاء عدد من كبار المسؤولين والسياسيين ورؤساء البعثات الدبلوماسية والمنظمات الدولية المعتمدة في العاصمة براغ.

 

 

كما قام عدد من مساجد وجوامع كمبوديا، أمس الجمعة، صلاة الغائب على روح صاحب السمو أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، طيب الله ثراه، بحضور آلاف من المصلين.

وقال القائم بأعمال سفارة دولة الكويت في كمبوديا المستشار ظاهر الخرينج لـ"كونا": إنه تم توجيه المساجد في كمبوديا بإقامة صلاة الغائب على روح أمير البلاد المغفور له بإذن الله.

وأضاف الخرينج أنه بحمد الله تعالى لبى العديد من المساجد والجوامع في العاصمة بنوم بنه ومساجد المدن والقرى الأخرى مطلبنا في إقامة صلاة الغائب بعد أداء صلاة الجمعة والدعاء لسمو الأمير الراحل بالرحمة والمغفرة.

ومن جهة أخرى، أفاد الخرينج بأن السفارة خلال أيام العزاء الثلاثة عجت بالمعزين من وفود البرلمانيين وعلى رأسهم الناطق الرسمي للبرلمان وزير المهمات الخاصة لرئيس الوزراء والوفد المرافق له، بجانب ممثلين من وزارة الخارجية والاقتصاد والتجارة والعمل والسياحة والزراعة.

كما قام بواجب التعزية أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدون في كمبوديا، ووفود من الجمعيات الخيرية ورجال دين كمبوديون، بالإضافة إلى جمعية النساء المسلمات الكمبوديات والجاليات العربية والإسلامية في كمبوديا.

 

 

و وجهت المشيخة الإسلامية في البوسنة والهرسك، اليوم الأربعاء، بإقامة صلاة الغائب على المغفور له بإذن ربه سمو أمير دولة الكويت الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، طيب الله ثراه، بعد صلاة يوم الجمعة.

وقال المفتي العام للبوسنة والهرسك الشيخ حسين كفازوفيتش خلال تقديمه التعازي في سفارة دولة الكويت لدى البوسنة والهرسك في المسجد التاريخي الكبير في العاصمة سراييفو مسجد غازي خسروه بيك.

وتقدم الشيخ كفازوفيتش بخالص العزاء وصادق المواساة إلى أسرة آل الصباح الكرام والشعب الكويتي والأمة الإسلامية بوفاة سمو الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، رحمه الله، قائد العمل الإنساني، سائلاً المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته.

وأشاد بالدور الخيري الكبير لسموه رحمه الله تجاه بلاده، مؤكداً أن اسم سموه رحمه الله سيبقى منقوشاً في تاريخ العمل الخيري في البوسنة والهرسك.

واستذكر الدور الكبير الذي ساهمت به دولة الكويت لإعادة بناء المساجد والمدارس التي دمرتها الحرب، مؤكداً أن الراحل كان من أهل البذل والعطاء وأصحاب الأيادي البيضاء في شتى أرجاء المعمورة.

ومن جهتها، فتحت سفارة دولة الكويت لدى البوسنة والهرسك، اليوم الأربعاء، سجلاً للتعازي في وفاة صاحب السمو أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وقال المستشار والقائم بأعمال سفارة دولة الكويت في سراييفو حمد بن عيدان: إن سجل التعازي سيبقى مفتوحاً لمدة ثلاثة أيام في السفارة الكويتية، مناشداً المعزين الالتزام بالإجراءات الوقائية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وسأل الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويدخله فسيح جناته ويلهم الكويت قيادة وشعباً الصبر والسلوان.

كما أعرب أهالي قرية الشيخ صباح الأحمد في إندونيسيا عن خالص تعازيهم ومواساتهم لقيادة وشعب دولة الكويت في وفاة صاحب السمو أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وقالوا خلال تجمع لهم: "ببالغ الصبر والاحتساب وبقلوب مؤمنة بقضاء الله، تتقدم إدارة وأيتام وطلاب وجميع أهالي قرية صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد إلى الأسرة الحاكمة والشعب الكويتي وللأمة العربية والإسلامية بالتعزية والمواساة بوفاة والد الأيتام الشيخ صباح الأحمد أمير الإنسانية رحمه الله".