الصيام .. ترياق الحياة

الصيام .. ترياق الحياة


05/06/2020 16:59

السوسنة - على مدى عقود كثيرة تجادل العلماء حول الصيام، عن أهميته وآثاره وجوانبه وأبرز ما يحدث لجسم الإنسان أثناء عملية الصيام، لكن مؤخرا أصبحت هناك أبحاث وتقارير علمية كثيرة تؤكد الأهمية البالغة للصيام . فهل يوفر الصيام للبشرية ترياقا للحياة؟ هذا ما سيتم تناوله في هذا التقرير:

• الصوم يطيل عمر الخلايا ويقي من السرطان:

إن الصوم له أسرار وخفايا كثيرة جدا، لكن الدراسة التي نشرتها صحيفة ديلي ميل البريطانية مؤخرًا تؤكد أن الامتناع عن الطعام والشراب لعدة ساعات كل يوم، ولمدة لا تقل عن أربع إلى خمس أسابيع وتكرار هذا النظام كل فترة، فإن ذلك يطيل عمر الخلايا، ويمنع تكاثر ونمو الخلايا السرطانية.

فضائل إخراج الزكاة وفوائدها

• فوائد أخرى للصيام:
ولقد كشف العلماء أخيرا بعض الأسرار المذهلة لعبادة الصوم، وكانت نتائج هذه الدراسات مرضية ومفاجئة للباحثين، إذ تبين أن الامتناع عن الطعام والشراب لفترات منتظمة يعزز النظام المناعي للجسم.

وثبت أن الصيام يقي الإنسان من الأمراض المزمنة مثل التهاب الأعصاب، وآلام العمود الفقري، واضطرابات الجهاز الهضمي. ويقول العلماء إن جسم الإنسان يعتمد في مقاومته للأمراض على خلايا منظمة تنظيما دقيقا تدعى الخلايا المناعية، وهذه الخلايا تنشط أثناء الصيام، وتزداد قدرتها على مواجهة جميع أشكال البكتيريا والفيروسات.

• الصيام يعزز علاج الأمراض المزمنة:
وأثبت العلماء كذلك أن كثيرا من الأمراض التي تصيب الإنسان مثل السكري وضغط الدم والكوليسترول وآلام العمود الفقري وغيرها من الأمراض المزمنة، منشأ هذه الأمراض، يكون في الغالب من الجهاز الهضمي وخاصة التهابات القولون وتقرحات المعدة. ويتفق العلماء على أن أفضل طريق لتحقيق ذلك هو اتباع نظام غذائي دقيق، واعتماد الصيام كأسلوب حياة.

• الصيام.. والاضطرابات النفسية:
ويقول الباحث في مجال الاعجاز العلمي الدكتور عبد الدائم الكحيل أن من أغرب الأشياء التي يعالجها الصيام هو الاضطرابات النفسية، وذلك بعدما كشفت دراسة روسية أجريت حول أسرار الصوم، تبين بنتيجتها أن الامتناع عن الطعام والشراب لفترات منتظمة كل يوم يحسن الحالة النفسية لمريض الاكتئاب وخاصة عندما يتبع نظاما غذائياً لا يسرف خلاله في الطعام ولا في الشراب.

هل يجوز ايقاظ النائم للصلاة ؟

ويضيف الكحيل " يعتبر الصوم سلاح للطب الوقائي،  إذ ما يقدمه الدواء في سنوات يقدمه الصوم في أيام وبدون آثار سلبية، ولذلك فإن الصيام يحسن أداء أجهزة الجسم بشكل كامل وخاصة عندما يتبع الصائم نظاما رياضيا محددا مثل رياضة المشي".

• الصيام والسموم:
ويشير كذلك إلى أن أسوأ الأمراض هو تتراكم السموم خلال الجسم، والتي تدخل عبر الملوثات مثل: الماء، والهواء، الخضار، اللحوم، الفاكهة، بسبب إدخال مواد كيماوية لها مثل أكسيد الكبريت واكاسيد الرصاص، نتيجة التلوث الحاصل بفعل الحرب وتلوث بسبب المصانع والتكنلوجيا وغيرها. ووجد العلماء كذلك أن الإنسان بمجرد أن يمتنع عن الطعام والشراب لفترات طويلة فإن هذه الخلايا نتيجة الجوع تتخلص من المواد السامة التي يحصل عليها الإنسان من ملوثات الحياة كما اسلفنا سابقا.

وعلى ضوء ذلك  يقول الكحيل" إن عملية الصيام تعتبر عملية علاجية كاملة متكاملة، تخلص الإنسان من السموم والأوبئة ومن أمراض كثيرة خبيثة مثل السرطان.