الداعية مجدي عاشور: هل يجوز الجمع بين العقيقة والأضحية في ذبيحة واحدة ؟

الداعية مجدي عاشور: هل يجوز الجمع بين العقيقة والأضحية في ذبيحة واحدة ؟


04/06/2020 17:16

السوسنة - قال الدكتور مجدي عاشور، مستشار مفتي الجمهورية: إنه يجوز جمع نية العقيقة والأضحية معا بشرط أن يكون موعد العقيقة في أيام عيد الأضحى؛ حيث إن ذبح الأضحية يبدأ من بعد صلاة العيد وحتى نهاية أيام التشريق الأربعة، وأضاف "عاشور" خلال البث المباشر على صفحة دار الإفتاء، أنه لا يجوز تأجيل العقيقة إلى موعد ذبح الأضحية حتى يكونا في ذبيحة واحدة، وتابع: "لا تجزئ الأضحية عن العقيقة، وهو مذهب المالكية والشافعية، ورواية عن الإمام أحمد".

الداعية عويضة عثمان: الحكمة من الاستغفار بعد التسليم من الصلاة


ومن جانبه قال الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية السابق في فتوى له أن العقيقة مُرتهنة بالمولود، لذا ينبغي أن تُذبح له، منوهًا بأنه لا يجوز الجمع بين العقيقة والأضحية في ذبيحة واحدة، إلا في حال كانت الذبيحة بقرة فتكون سبعة أسهم. 

وأضاف قال الشيخ أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن العقيقة سُنة مؤكدة فعلها لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم فعلها بنفسه، فعق عن سيدنا الحسن والحسين فصارت سُنة وعليها فعلها السلف الصالح والعلماء والصالحون، وأضاف وسام، فى إجابته على سؤال «هل يمكن الجمع بين الأضحية والنذر والعقيقة فى ذبيحة واحدة؟»، أنه يجب أن يفعل الإنسان شيئا من الاثنين إما أن يذبح فى عيد الأضحى بنية النذر أو بنية العقيقة وفى نفس الوقت يحصل له ثواب الأضحية.

وأشار إلى أنه لا يجوز للمضحي أن يجمع بين النية بالأضحية والعقيقة، فالأصل في النذر أن يؤدي كما نذر، ولا يجوز لك الجمع بين الأُضْحِيَّة والنذر في هذه الذبيحة، فهذه الذبيحة تقع عن النذر، وإذا أردت الأضحية فعليك بذبيحة أخرى عنها.

الداعية شوقي علام: التحرش من أفعال المنافقين وأشد حرمة من الربا