معلومات هامّة لم تكن تعرفها عن الصوم في شهر رمضان

معلومات هامّة لم تكن تعرفها عن الصوم في شهر رمضان


14/05/2019 12:27

السوسنة  - تحتفل الشعوب الإسلامية بقدوم شهر رمضان في كل عام بعدة طرق، ولكل دولة هناك أحكام وقوانين لا يتم تطبيقها سوى في شهر رمضان، وما بين العفو الرئاسي عن السجناء في بعض الدول وتقليل ساعات العمل او ايقاف العمل كلياً لدول أخرى هناك معلومات ربما لا يعرفها الكثيرون عن شهر رمضان.

 
تنتشر في رمضان عبارات رائعة بين المسلمين مثل "رمضان كريم" وذلك بمناسبة الشهر الفضيل، وهناك بعض القواعد الأساسية يعلمها المسلمون حق المعرفة عن رمضان مثل الإمتناع عن الأكل والشرب من طلوع الفجر إلى حين غروب الشمس
 
خلال شهر رمضان يعتمد الإنسان على حاجته من الطاقة من خلال تناوله لوجبتي الإفطار والسحور، واللتين تعدّان غير كافيتين لحصوله على الطاقة خلال فترة الصيام والتي قد تمتد لأكثر من اثنتي عشرة ساعة، فيقوم الجسم بالحصول على حاجته من خلال مخزون الجسم من الجلوكوز والدهون المخزنة في الجسم، ويتم استهلاك الخلايا المريضة والتالفة واستبدالها بأخرى جديدة لتعطي الجسم القوة والطاقة والتجدد.
 
وفي مقالنا هذا سنتعرّف أكثر على فوائد الصيام وتأثيره على صحّة الإنسان. فوائد الصيام في رمضان فرصةٌ لإراحة الجهاز الهضمي وحلّ لبعض مشاكله، وذلك لأنّ الامتناع عن الأكل والشرب يقوّي من عضلات وأغشية الجهاز الهضمي لتزيد من قوتها وحيويتها ويعطيها فرصةً لتحسين أدائها. ومن أهمّ المشكلات التي يعالجها الصيام عسرُ الهضم، والانتفاخ، وزيادة الحموضة، والقولون العصبي؛ ويجب على مرضى القرحة المعدية الحذر من الصيام أثناء شهر رمضان المبارك وذلك لأنّه لا يمنع إفراز المعدة للأحماض والتي تضر بالشخص عند الصوم.
 
اقرأ ايضا: احداث في التاسع من رمضان
 
 
فرصة لعلاج الكثير من الالتهابات وأمراض الحساسية، مثل التهاب المفاصل والصدفية، وبفضل الصيام يمتنع الجسم عن تناول وجبات الطعام لفترات طويلة، وبعض هذه الأطعمة قد تسبب الحساسية للشخص إذا ما تناولها، فيعطيه فرصةً لإراحة جسمه لفترات من هذه الأطعمة وقد يمتنع عن تناولها.
 
ويخفف من حب الشباب، والبثور، والدهون التي تظهر على البشرة، يزيدُ من فرصة التخلص من السموم في الجسم والتي تتراكم بشكل أساسي في دهون الجسم، وهو يعزز من فرصة حرق الدهون وبالتالي التخلص من السموم. يساعد في خسارة الوزن، وذلك بسبب حاجته إلى الطاقة خلال ساعات صومه، فيقوم الجسم بحرق الدهون والجلوكوز المخزن في الجسم للحصول على الطاقة وبالتالي إنقاص الوزن، وكذلك يمنع تخزين دهون إضافية في الجسم، ويعمل أيضاً على خفض الشهية وبالتالي تناول طعام أقل خلال الوجبة.
 
يساعد على خفض مستوى السكر في الدم، مما يؤدي إلى خفض الجسم من إنتاج الأنسولين وبالتالي إراحة البنكرياس، وهنا يجب على مرضى السكري استشارة الطبيب قبل الصيام، لئلا يؤدي ذلك إلى انخفاض السكر لديهم بنسبة كبيرة، وبالتالي زيادة الخطر عليهم بالدخول في غيبوبة السكري.
 
يساعد في خفض ضغط الدم، وذلك لأنّه يخلص الجسم من الدهون والكولسترول والذي يؤدي تراكمها إلى التسبب في إغلاق الشرايين وتصلبها، وكذلك ينخفض التمثيل الغذائي ويقلّ إفراز الأدرينالين مما يقلّل من معدلات ضغط الدم المرتفع.
 
يقوي من جهاز المناعة من خلال تناول الوجبات المتوازنة والغنية بالعناصر الغذائية المهمة والمفيدة للجسم، وهنا على الشخص التغيير من عاداته القديمة والإكثار من تناول الخضراوات والفواكه للحصول على المعادن، والفيتامينات المهمة، وكذلك مضادات الأكسدة.
 
يخلص الجسم من إدمان الكافيين وبعض الأطعمة الجاهزة، وكذلك يخلصه من إدمان التدخين المضر بالصحة.