في أول ايام رمضان..جولات استفزازية لمستوطنين في الأقصى

في أول ايام رمضان..جولات استفزازية لمستوطنين في الأقصى


07/05/2019 12:19

السوسنة  - اقتحم عشرات المستوطنين، في اول ايام شهر رمضان المبارك، ساحات المسجد الأقصى، في أول أيام شهر رمضان، من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة لشرطة الاحتلال، التي انتشرت في ساحات الحرم لتأمين اقتحاماتهم.

وأوضحت دائرة الأوقاف في القدس، أن المستوطنين نفذوا جولات استفزازية في الساحات، وتلقوا شروحات عن "الهيكل" المزعوم، وبعضهم أدوا صلوات تلمودية قبالة قبة الصخرة ومصلى باب الرحمة، قبل أن يغادروا من باب السلسلة.

 
وفي المقابل، واصلت شرطة الاحتلال منع العديد من المصلين من دخول المسجد، كما تواصل فرض إجراءات مشددة عند أبوابه ونصب الحواجز العسكرية في القدس القديمة عند الطرقات المؤدية للمسجد. من جانبها، قالت وزارة الخارجية الفلسطينية، إن تعميق الاستيطان يشكك بقدرة المجتمع الدولي على إنقاذ حل الدولتين.
 
اقرأ ايضا:الداعية عائض القرني يعتذر عن الصحوة ويُهاجم قطر والإخوان
 
 
وشددت الوزارة في بيان لها على أن اليمين الحاكم في إسرائيل برئاسة بنيامين نتنياهو ماض في تدمير ما تبقى من فرصة لتحقيق حل الدولتين، ويستعد بدعم أمريكي غير محدود للإعلان عن فشل حل الدولتين وفرض القانون الإسرائيلي على المستوطنات، وهو ما يؤكده الحراك الدائر في أوساط أعضاء الكنيست من الليكود وأحزاب اليمين الأخرى، لتمرير قانون بهذا الخصوص في الفترة القادمة، ويؤسس علناً لنظام فصل عنصري بغيض في فلسطين المحتلة.
 
وأدانت الخارجية الفلسطينية، بأشد العبارات، إعدام جرافات الاحتلال أمس 120 شجرة زيتون مثمرة من أراضي قرية اللبن الغربي غرب رام الله، تنفيذاً لقرار سلطات الاحتلال بمصادرة 3 دونمات قريبة من مستوطنة "بيت ارييه" المحاذية للقرية، تمهيداً لشق طريق استيطاني جديد يربط المستوطنات الواقعة في المنطقة.