ما حكم لمس الكلاب ولعابها؟

السوسنة  - ردت دائرة الافتاء على سؤال ورد لها عن حكم لمس الكلاب ولعابها بدون قصد، وما اذا كان هذا اللعاب نجس او لا. 

وأكدت الإفتاء، أن المقرر شرعاً أن لعاب الكلب نجس ويجب غسل ما ولغ فيه 7 مرات أولاهن بالتراب؛ لحديث أبى هريرة رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "طَهُورُ إِنَاءِ أَحَدِكُمْ إِذَا وَلَغَ فِيهِ الْكَلْبُ أَنْ يَغْسِلَهُ سَبْعَ مَرَّاتٍ أُولَاهُنَّ بِالتُّرَابِ" رواه مسلم وأحمد وأبو داود والبيهقى.
 
وأوضحت "أما شَعْرُ الكلب فالأظهر أنه طاهر ولم تثبت نجاسته، والمالكية قالوا: كل حيٍّ طاهرُ العين ولو كان كلبًا، ووافقهم الحنفية على طهارة عين الكلب ما دام حيًّا على الراجح، أما نجاسة ما يرشح من الكلب من لعابٍ ومخاطٍ وعرقٍ ودمعٍ، فالحنفية قالوا بنجاسة لُعَابه حالَ حياته تبعًا لنجاسة لحمه بعد موته، والمالكية قالوا: كل ذلك طاهر، لقاعدة أن كل حي وما رشح منه طاهر، هذه هي آراء الفقهاء في نجاسة لعاب الكلب وما رَشَحَ منه".
 


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة