مساجد روسيا السبعة الأكثر إدهاشاً - صور

السوسنة  - مساجد روسيا لا تمثل فقط ثقافة المجتمع الإسلامي في البلد، بل تجذب، أيضا،ً السياح والمحليين بسبب عمارتها المميزة التي تأخذ الأنفاس، وأبعادها المثيرة للإعجاب. كما يمكن لثلاثة مساجد في البلاد أن تدّعي أنها أكبر مساجد أوروبا، وكذلك معظم مساجد الشمال.

 
قلب الشيشان
 
أحد أكبر مساجد أوروبا والعالم
مسجد قلب الشيشان، المسمّى أحمد قاديروف على اسم أول رئيس لجمهورية الشيشان، هو أكبر مساجد أوروبا. ويستطيع استيعاب أكثر من عشرة آلاف شخص. وتبلغ المساحة الكلية للمجمّع الإسلامي حوالي 14 فداناً. كما يستطيع أكثر من عشرة آلاف مؤمن أداء الصلاة في الأروقة الصيفية المجاورة وساحاتها. ويبلغ ارتفاع مآذنه الأربعة المحيطة بالمسجد (والأعلى في روسيا) 63 متراً. 
 
مسجد " قلب الشيشان" زُينّت الجدران الداخلية والخارجية للمسجد بالرخام. ورسم حرفيون أتراك نماذج من القرآن على جدران المسجد، باستخدام الذهب بمهارة عالية. كما يوجد في المسجد ثمان ثريات مصنوعة من كريستال سواروفسكي. ومن أجل هذه المجموعة، استخدموا عدّة أطنان من البرونز و2.5 كيلو غرام من أكثر أنواع الذهب جودةً.
بوتين بوليفارد، غروزني، جمهورية الشيشان
 
 
كول شريف..صرح معماري يرمز إلى الإيمان والمجد
 
شكل "قلنسوة قازان" هي مصدر الإلهام الرئيس لعمارة مسجد كول شريف، الذي بُني في مكان مئذنة المعبد الأسطوري، الذي دمّره إيفان غروزني خلال حملته. تم افتتاح المسجد في الذكرى الألف لمدينة قازان، وهو أحد أكثر مساجد العالم إثارة في العالم، بحسب صحيفة "هافينغتون بوست" الالكترونية.  
يستوعب المسجد 1.500 مؤمن، كما يمكن استيعاب 10.000 مؤمن إضافي في الساحة المجاورة. وتم بناء المسجد بالكامل من التبرعات، وقُدّرت تكلفته بـ400 مليون روبل. في الساحة الرئيسة للمسجد، يوجد كتب نُقشت فيها أسماء 40.000 شخص ومنظمة ممن تبرعوا لإنشائه.
كرملين، قازان، جمهورية تتارستان
 
 
 
مسجد جمعة في ديربند
 
دربند، واحدة من أقدم المدن "الحيّة" في العالم، تقع في روسيا ويعود تاريخها إلى الألف الرابع قبل الميلاد، ثم تأسست بشكلها الحالي في القرن الخامس (عام 438). هنا أقدم مسجد في روسيا، بُني في العام 773، وتمّ إنشاؤه لأداء صلاة الجمعة. بعد إنشائه، أصبح هذا المسجد أحد أكبر المباني في المدينة، وذلك بعد ترميمه في القرن الرابع عشر إثر زلزال. في ثلاثينيات القرن الماضي، تم إغلاق المسجد خلال حملة الإلحاد التي أطلقتها السلطات السوفيتية، واستُخدم المسجد كسجن للمدينة. لكن، في أواسط القرن العشرين، تمت إعادة المسجد إلى رجال الدين في المدينة. واليوم، تمّ إدراج المسجد ضمن قائمة اليونيسكو للتراث العالمي. 
متحف دربند، شارع بيوناكسكاي 67، دربند، جمهورية داغستان
 
مسجد نورد كمال
 
تصوير: Lori / Legion Media
 
المسجد الذي يقع في نهاية  العالم
يقع مسجد "نورد كمال" في أحد أجمل مواقع مدينة نوريلسك في القطب الشمالي. وتمّ إدراج المسجد في كتاب غينيس للأرقام القياسية باعتباره المسجد الأبعد في الشمال. تختلف الهندسة المعمارية للمسجد، الذي بُني وفق تصميم خاص، عن المساجد التقليدية. وذلك بسبب الظروف المناخية الخاصة في الشمال الأقصى. على سبيل المثال، برج مئذنة نوريلسك، التي تكون عادة دائرية الشكل، لديها قاعدة مربعة. وهذا يُفسَّر بواقع أن الطوب لا يتجمّد في مثل هذه الجدران وتصبح أكثر مقاومة لحمل الرياح. 
رجل الأعمال مختد بيك مييف، ذو الأصل التتري والمولود في نوريلسك، هو من بنى هذا المسجد. وسُميّ المسجد نورد كمال، على اسم أبيه نوريتدين وأمه غاينيكمال.
شارع خمسين عاماً عن أكتوبر-2A، نوريلسك، كراسنويارسك.
 
لالا-توليب
 
المسجد الكبير والمدرسة لالا توليب، هو المركز الإسلامي الرئيس في جمهورية بشقورستان (بشكيريا). وتم تشييده بفضل تبرعات المؤمنين وحكومة الجمهورية.
يثير المسجد الاهتمام بسبب مظهره غير العادي، فشكلُ المبنى الرئيسي وألوانه تشبه شكل زهرة التوليب، ومئذنتاه تشبهان برعمَي هذه الزهرة. هذا التشابه ليس مصادفة- فزهرة التوليب هي رمز شعب التركمان منذ العصور القديمة. ووفقاً للأسطورة البشكيرية، فإن السعادة تكمن في قلب برعم زهرة التوليب التي لم تتفتّح بعد.
يمكن أن يستوعب مسجد لالا توليب حتى 1000مصلي، ومئذنته، التي يصل ارتفاعها حتى 53 متر، هي ثالث أطول مئذنة في روسيا، بعد مسجد قلب الشيشان (62 مترا) وكول شريف (57 متراً).
شارع كوماروف 5، أوفا، بشقورستان.
 
مسجد مختاروف
 
 
  مسجد مختاروف، الذي يقع على الضفة اليسرى من نهر تيريك، هو أحد رموز فلاديكافكاز، عاصمة جمهورية أوسيتيا الشمالية- ألانيا القوقازية. تم بناء المسجد في الفترة بين 1905-1908. مرتضى آغا مختاروف، مليونير النفط من باكو، هو من موّل بناء المسجد، لأن أصل زوجته يعود إلى فلاديكافكاز.
 
تم بناء المسجد على النمط المصري، ويشبه نمط جامع الأزهر. وقد بُني من حجر الجير الأبيض الذي جُلب من ضواحي باكو.
في العام 1934، قرر مجلس المدينة السوفييتي تدمير جامع السنّة، وردّاً على ذلك، أمر واي آي بيتكينيف، قائد شركة تتار 25، رجاله بحماية المسجد. واضطرت السلطات للاستسلام، وأُعطي المسجد صفة نصب معماري.
شارع كوتسويفا 62، فلاديكافكاز، أوسيتيا الشمالية- ألانيا.
 
مسجد سان بطرسبورغ "الأزرق"
 
تأسس مسجد سان بطرسبورغ الأزرق في العام 1910 على شرف أمير بخارى، نتيجة انضمام آسيا الوسطى إلى روسيا.
 
وحدث ذلك تحت إشراف ألكسندر الثالث، عندما كان المجلس يحاول احترام اهتمامات المجتمع الإسلامي، الذي كان يتكون في ذلك الوقت من 8.000 شخص. عندما بُني هذا المسجد بالعام 1913، كان أكبر جامع في روسيا. ويمكنه أن يستوعب حتى 5000 مصلي. يصل ارتفاع مئذنتَيه إلى 49 متر، وارتفاع القبة 39 متراً.
 
قبة مسجد سان بطرسبورغ الأزرق هي نسخة طبق الأصل عن قبة ضريح غور أمير في سمرقند (الذي يعود إلى القرن الخامس عشر)، حيث ترقد بقايا تيمورلنك، فاتح آسيا الوسطى.
 









آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة