فيديو.. ماذا كان يفعل الرسول في العشر الأواخر من رمضان؟

السوسنة -  قال الدكتور سعد الدين الهلالي، أستاذ الفقه المقارن في كلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر، إن الرسول إذ جاء به العشر الأواخر من رمضان، كان يشد من التعبد والطاعة لله، عن طريق الاعتكاف. 

 
وأضاف «الهلالي»، في برنامجه «كل يوم»، المذاع عبر فضائية «اون لايف»، مساء الأربعاء: «أن زوجات الرسول (السيدة عائشة، والسيدة حفصة بنت عمر بن الخطاب، والسيدة زينب بنت جحش) عندما أردن الاعتكاف في العشر الأواخر من رمضان هن أيضًا كما يفعل هو، أخذن إذنًا منه، فأقامت كل منهن بناءً لها في المسجد جوار بناء الرسول».
 
وتابع: «أنه في فجر يومًا ما بعد انتهاء الصلاة نظر الرسول للأبنية فوجدها متعددة، فقال ما هذا! فأجابه الجمع أن تلك الأبنية تعود لزوجاته، ففض الاعتكاف، لأنه وجد أن الأمر خرج عن الطاعة التي لا تعطل مصالح الآخرين وآل إلى التظاهر، فقرر الاعتكاف في العشر الأول من شوال».
 
مسترسلًا: «أن الدين آتى بما هو صالح للإنسان، وأنه لا يجب أن نوقف مسيرة الحياة على الفقه، بل يتوجب على الفقه أن يأخذ بأيدينا إلى تقدم الحياة والحضارة التي نحياها»، ناهيًا حديثه: «أنتم اعلم بشؤون دنياكم».
 



آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة