مظاهرات مؤيدة للمسلمين في أمريكا

السوسنة - قوبلت مظاهرات معادية للمسلمين والمهاجرين، نظمتها مجموعة "المؤتمر الأمریكي للحقیقة"، في عدد من المدن الأمريكية، السبت، بمسيرات ضخمة مؤيدة للمسلمين، شارك فيها ممثلو الجمعيات الإسلامية والمعارضون لسياسات الرئيس دونالد ترامب.

 
وبحسب وكالة الأناضول، فإنّ مجموع عدد المشاركين في المسيرات المؤيدة للمسلمين فاق عدد المنضمين إلى المظاهرات المعادية بكثير.
 
ورفع المؤيدون للمسلمين طيلة المسيرة لافتات كتبت عليها عبارات مؤيدة للإسلام، ومعارضة لسياسات ترامب وللعنصرية، وجابت المسيرة منطقة مانهاتن بولاية نيويورك.
 
وأطلق المئات بصوت واحد شعارات: "لا لترامب لا لأمريكا فاشية"، و:"ارفع صوتك وقل للاجئين تعالوا إلى الولايات المتحدة"، و:"كلنا مسلمون كلنا مهاجرون"، و:"اطردوا الفاشيين من الولايات المتحدة"، و: "لا تحارب المهاجرين بل حارب الجهل".
 
وأشار محمد نعيم، أحد منظمي المسيرات المؤيدة للمسلمين والمهاجرين، إلى أهمية مشاركة أفراد من طوائف دينية أخرى في المسيرات المؤيدة للمسلمين.
 
وتابع نعيم قائلاً: "في كل دين هناك مجموعات متطرفة وعنصرية، لذلك لا يمكن الدفاع عن الأفكار عن طريق العنف والتفرقة والتمييز، والسبيل الوحيد لتبادل الأفكار باحترام، هو الجلوس سوياً والتحاور ومحاولة فهم الآخر".
 
وشهدت مدينة شيكاغو التابعة لولاية كاليفورنيا مسيرات مؤيدة للمسلمين شارك فيها المئات من الرافضين للتطرف ولسياسات ترامب، في حين اقتصر عدد المتظاهرين ضدّ المسلمين على عشرات الأشخاص فقط.
 


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة