كندا: مطالبات بتحقيق دولي بالإنتهاكات ضد مسلمي بورما

السوسنة  - طالبت المنظمة الدولية لحقوق الإنسان هيومان رايتس ووتش في كندا ومجموعات تمثل اللاجئين البورميين في كندا رئيس الوزراء " جاستين ترودو " بالضغط على زعيمة ميانمار " أونج سان سوكي " أثناء زيارتها اليوم للعاصمة الكندية للسماح بإجراء تحقيق دولي مستقل في إنتهاكات واسعة النطاق لحقوق الإنسان ضد الأقلية العرقية المسلمة الروهينجا .

 
وقالت مديرة المنظمة في كندا ريدة ديف للإعلام الكندي اليوم إن ترودو يجب أن يوضح أن ميانمار تتعاون بشكل تام مع هذا التحقيق المستقل والمحايد والضغط على " سوكي " لقبول دعوة الأمم المتحدة،موضحة إن كندا يجب أن تعتبر وضع الروهينجا إختبارا هاما لإلتزام الحكومة البورمية بدعم سيادة القانون والعمل بشكل بناء مع المجتمع الدولي لمعرفة الحقائق وتحديد الجناة وردع إنتهاكات حقوق الإنسان في المستقبل من جانب جميع الاطراف.
 
أشارت " ديف " إلى أن كندا أعطت بورما مبلغا إضافيا قدره 8و8 مليون دولار للمساعدة الإنسانية لتعزيز برامج السلام والإستقرار بما في ذلك حقوق الإنسان .
 
ومن جانبه ، أكد المتحدث بإسم رئيس الوزراء الكندي أن ترودو يعتزم إستخدام الإجتماع بزعيمة ميانمار الحاصلة على الجنسية الفخرية الكندية في عام 2012 للدعوة إلى إجراء المزيد من الإصلاحات في ميانمار وخاصة تلك التي تدعم الأقليات العرقية والدينية بما في ذلك وضع الروهينجا .
 


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة