المغامسي : هذا هو سر ضياع حلب

السوسنة - حمّل الداعية السعودي الشهير صالح المغامسي ، العرب مسئولية ما آلت إليه الأوضاع في حلب وسقوطها بيد نظام بشار الأسد، عازيا ذلك إلى الابتعاد عن تعاليم الدين وعدم  اعتصام المسلمين بحبل الله عز وجل.

 
وكتب " المغامسي " في تغريدة، عبر حسابه الشخصي على "تويتر": " سايرالإيرانيون أمريكا سراً وحالفوا روسيا جهاراً، فرّط الكثير منّا في حبل الله وتمسك الإيرانيون بحبل الناس، فأضعنا حلب واقتحموها".
 
جدير بالذكر أن  العشرات من المدنيين قتلوا في مدينة حلب السورية، خلال الأيام الماضية،  جراء الهجمات العنيفة التي يشنها النظام السوري المدعوم من ميليشيات إيرانية وغطاء جوي روسي على الأحياء الشرقية للمدينة منذ منتصف نوفمبر الماضي، ليصل إجمالي عدد القتلى إلى 1138 مدنيا، بحسب وكالات أجنية. في حين تتحدث مصادر محلية عن عمليات إبادة جماعية واسعة تجري بالمدينة التي سويت أحياء كاملة منها بالأرض وسط صمت عربي ودولي إلا من بعض الأصوات .
 
يشار إلى أن  الالاف من المدنيين يتنظرون عملية استئناف إجلائهم من مدينة حلب وسط ظروف مأساوية صعبة، وذلك غداة اتفاق كان قد بدأ تطبيقه قبل ثلاثة أيام، إثر اتهام قوات النظام السوري لفصائل المعارضة بخرقه.
 
 
وتواجه فصائل الثورة التي طمحت للإطاحة  ببشار الأسد، احتمال الهزيمة الكاملة في سوريا بعد خسارتها حلب، المدينة التي شهدت شوراعها تظاهرات ضخمة في 2011،ضد نظام الأسد قبل أن تتحول إلى جبهة مقسومة بين شطرين، أحدهما تحت سيطرة النظام في الغرب، وآخر في الشرق تحت سيطرة فصائل المعارضة.


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة