الجعفراوي: قرار اليونسكو اعتراف دولي بحق المسلمين في القدس

السوسنة - أكد الدكتور صلاح الدين الجعفراوى مستشار المنظمة الاسلامية للتربية والثقافة والعلوم "الأيسيسكو" على أهمية الاستفادة من قرار اليونسكو بأحقية المسلمين في مسجد الأقصى عالميا، باعتبار أن المنظمة عالمية وأحد فروع الامم المتحدة، حيث يعد اعترافا تاريخيا يجب الاستفادة القصوى منه.

وأكد "الجعفراوى"، ضرورة أن تستغل السفارات العربية هذا القرار من خلال مخاطبة العالم حول حقوق الفلسطينيين في القدس الشريف، ووقف عمليات الهدم والتهويد التي تقوم بها إسرائيل ضد المسجد الأقصى.

وأشار مستشار منظمة الأيسيسكو إلى أن هناك عمليات تهويد مستمرة من جانب الإسرائيليين للقدس، ومنع الفلسطينيين من الصلاة فيه، وهو ما يجب أن يتدخل العالم لوقفه من خلال هذا القرار الصادر من اليونسكو.

وتابع: أن قرار اليونسكو بأحقية المسلمين في الأقصى هو اعتراف دولى رسمى بحقوق المسلمين التاريخية والدينية في القدس، وبأن ما تقوم به إسرائيل من احتلال للمدينة وتهويد وتهديد لسلامة المسجد الأقصى ممارسات خارجة عن الشرعية الدولية، فضلًا عن كونها اعتداءً صارخا على حقوق المسلمين وتراثهم الدينى.



آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة