ما تفسير رؤية القصور في المنام ؟

 السوسنة اسلام- رأى شخص ذات ليلة أنه ينتقل من العيش في منزله المتواضع الذي كان يعيش فيه في الحقيقة ويذهب للعيش في قصر كبير فقرر أن يسال أحد المتخصصين عن تفسير رؤياه وكان الجواب :

لرؤية القصر في المنام أكثر من تأويل حسب وضع الرائي وحالته ومن هذه التفاسير :
تفسير حلم القصر مُبشر ويوميء بأن الحالم لم يعِش حياة عادية بل سيُصبح من الأثرياء الذين يتنعمون في حياتهم من كثرة أموالهم والنعم التي أغدق الله بها عليهم، كما أن امتلاك القصر في الحلم علامة بتحسين النصيب والرزق بالحظ السعيد.
إذا شاهد الحالم في منامه قصر كبير، ولكنه رآه من بعيد ولم يدخله، فهذه إشارة بثلاثة دلالات يصنفون ضمن الدلالات الإيجابية؛ الدلالة الأولى هي تتويج سنوات مُعافرة الحالم وبحثه عن النجاح، فقريباً سيجد هدفه بين يده وسيسعد بأنه استطاع أن يحقق ما حَلم به سنوات سابقة، وهَزم خوفه وتصدى للعقبات بقلب شجاع، الدلالة الثانية فيها بُشارة لكل إنسان حالته المالية ليست مستقرة واضطر أن يمد يده للآخرين كي يأكل ويشرب ويسد حاجات أولاده وزوجته، فهذا الحلم جيد بأن عوزته وضيق حاله سينقلب إلى اكتفاء وزيادة مال، وبالتالي سيتم ستره وسد دينه، الدلالة الثالثة توميء بالصعود نحو المستوى الأفضل، وهذه الدلالة يندرج تحتها حالات كثيرة لا بد أن نعرضها كلها:
وسنبدأ بالحالة الأولى: فإذا رأت المرأة التي تتمنى أن يتبدل حالها وتُغير منزلها إلى مكان أفضل وأوسع، فهذه الرؤية تحمل التغيير من الأسوء إلى الأفضل لها، وربما تنقل مكان سكنها إلى عقار أحسن.
الحالة الثانية إذا كان الحالم من الناس الذين يمتلكون فِكر وطموح جعله مختلف عن باقي الناس الذين يعرفهم، ويحلم بأنه يكون مميز في مهنته، فهذا الحلم فيه .
أمارة بأن طموحه سيجعله يصل إلى أول طُرق النجاح، وسيتفوق فربما ينتقل من مجرد موظف عادي إلى رجل مسؤول. 
الحالة الثالثة مُتعلقة بالإنسان الذي لا يستمتع بحياته لعدة مبررات، فسيشعر بعد الرؤية بأن أحواله تبدلت من البؤس إلى السرور وامتلأ قلبه وعقله بالراحة التي طالما كان يبحث عنها، ولم يوفق في إيجادها مسبقاً، ولكنه سيجدها الآن.
إذا شاهد الحالم صاحب القصر في الحلم، فذلك الحلم أمارة بأن الرائي سيميزه الله بعدة مميزات تجعله يسبق الآخرين في الوصول لأحلامه، وسيتحوذ على شيء لم يتملكه الكثيرون من الناس، فالإنسان الذي يهتم بطلب العلم والاستفادة منه قدر المستطاع، لو حلم بأنه رأى مالك القصر، فهذا يوميء بأنه سيبرُز في العلم الذي يدرسه بالإضافة إلى مرتبته العلمية الكبرى والفريدة التي سينالها.
من الجدير بالذكر أن أغلب المباني السكنية مَبنية من الطوب سواء أحمر أو أبيض، وخاصةً في عصرنا الحالي، ولكن لو حلم الرائي بأنه شاهد قصر، وكانت المادة الخام المصنوع منها هي الطين، فهذا رمز بأنه راضي بالرزق الذي يرسله الله له وستزيد أمواله الحلال بشكل أكبر الفترة المُقبلة.
لا يُحمد في الحلم أن الإنسان المعروف بفُجره وردائة أفعاله أن يدخل القصر لأنه يعطي ثلاثة إشارات سيئة ومشئومة؛ الإشارة الأولى بأن هذا الإنسان سيقف قريباً خلف القضبان، وسيقضى فترة من عمره في الحبس لأنه إنسان يتسم باختراق كل القوانين الدينية والمجتمعية، الدلالة الثانية تعني أنه لو كان من ذوي الجاه والنفوذ، سيتم طرده من كل الأماكن المحترمة التي عَمل فيها وستهتز قيمته لأنه لم يحترم المجتمع الذي يعيش فيه، الدلالة الثالثة أمارة بانقلاب الحال المادي له، فإذا كان مِمن يمتلكون عقارات وأموال، فالكرب والضنك سيحتل حياته قريباً. 
وغير ذلك من التفاسير والتأويلات .