جنس وسرقة وسيطرة على الضعفاء اثناء اخراج الجن من الإنسان.. بالصور والفيديو

السوسنة  - هبة ربيع - سمي الجن بهذا الإسم لأنهم مستترون عن الإنس ، كلفظ الجنين الذي سمي بذلك لأنه مستتر في بطن أمه. 
 
فما حقيقة رؤية الجن ودخوله الى جسم الإنسان.. ؟ 
الكثير من المرضى الذين يعانون من أمراض مزمنة سواء جسدية او نفسية ولم يجدوا حلول او علاج لأوجاعهم يضطرون إلى اللجوء للمشعوذين الذين يستغلوا نقاط ضعفهم لكسب المال منهم فيقوموا بخداعهم وإيهامهم بأن جن يعيش داخلهم ويتسبب في اوجاعهم حيث يتحدث الدجال مع الجن واحيانا يلجأ لضرب المريض لإخراجه منه، وكما سجلت الكثير من حالات إغتصاب للنساء بحجة تحرير اجسادهن من الجني ولأن المريض يكون بحاجة الى بصيص امل سرعان ما يصدق هذه الأكاذيب ويقنع نفسه بذلك ويبدأ بالتحدث مع المشعوذ ويعتقد بأنه يتحدث على لسان الجن!  
 
كما يقوم البعض ايضا على مواقع التواصل بنشر صور للجن والإدعاء بأنه تم التقاطها بصور حقيقة يسخر بها على عقول الناس الضعفاء والذين يصدقون كل ما يرونه او يسمعوه. 
 
لكن في الحقيقة لا يوجد اثبات في القرآن والسنة والعلم على ان الانسان يرى الجن او يعيش داخله
 
قال تعالى "  يَابَنِي آدَمَ لا يَفْتِنَنَّكُمْ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُمْ مِنْ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لا تَرَوْنَهُمْ ) الأعراف/27 
 
ففي هذه الآية إثبات ان الانسان لا يرى الجن ولا يتلبسه وتبقى مجرد وسوسات من الشيطان لفعل المعاصي وليس تلبس حسّي.
 
والأحاديث التي يستند عليها الناس لإثبات تلبس الجني للإنسان مجرد أحاديث ضعيفة. 
 
 لكن ما يشعر به الإنسان أسبابه امراض نفسية كالكآبة وانفصام الشخصية والهلوسات او ضغوطات الحياة التي ترهق عقله ونفسيته، وضعف الإيمان كذلك له دور كبير في جعل الإنسان مؤمن بهذه الخزعبلات.
 
لذلك يجب على الإنسان الواعي والمؤمن اللجوء للطب سواء الطب النفسي او الجسدي والتداوي بالعلاجات والأدوية التي يصرفها الأطباء للمريض، وايضا العلاج بالقرآن بعيدا عن كذب المشغوذين واللصوص الذين يستغلون حالة المريض للسيطرة عليه وكسب المال.






آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة