صديقة الأمير هاري بالنقاب الوردي دفاعًا عن المسلمات!

السوسنة  - تعرضت صديقة الأمير "هاري" للانتقاد بعد ارتدائها نقابًا ورديًا تحجب فيه ملامحها؛ دفاعًا عن النقاب وما يمثله للمرأة المسلمة.

 
وكانت المغنية البريطانية "جوس ستون" قد شاركت صورة لها عبر حسابها على موقع "إنستغرام" التقطتها خلال جولتها في المملكة العربية السعودية، حيث غطَّت شعرها بالحجاب ولفت جهة منه حول وجهها على طريقة النقاب، وأشادت بالنساء السعوديات اللواتي قابلتهن من ممرضات إلى ناشطات اجتماعيات.
 
وكتبت: "أحب الثقافات المختلفة التي تتاح لنا فرصة الالتقاء بها، وبأن نصبح جزءًا منها، حتى لو كانت لحظة صغيرة واحدة فقط، هذا يعني الكثير. النساء هنا قويات ويمارسن حرية الاختيار في ارتداء وفعل ما يردن، ربما الأمر مختلف عما نعايشه في وطننا، لكن لا يعتبر خطأً."
 
وتابعت: "لقد تحدثت إلى طبيبات، ومديرات، ومخرجات، وأخصائيات في الصوتيات، وأخصائيات سمع، ومقدمات رعاية صحية، ومغنيات، وفنانات، وكلهن يروين نفس القصة.. نعم، تحدث أشياء فظيعة في جميع أنحاء العالم، لكن هؤلاء النساء لم يشعرن أو يتعرضن للاضطهاد كلًا على حدا، كما أكَّدن على أنهن تلقين تعليمًا عاليًا، ويعشن حرية الاختيار."
 
وعلى الفور، انهال رواد مواقع التواصل الاجتماعي للتعبير عن رأيهم بشأن فكرها ومنطقها، فعلَّق أحدهم: "النقاب ليس رمزًا للحرية، وقوة السيدات، بل هو رمز للاضطهاد.. يُحاول التقدميون الليبراليون والنسويون الغربيون تصويره بأنه شيء جميل وقوي."
وكتب آخر: "ربما أحببت الحجاب لأنك ارتديته كنوع من المرح، لكن العديد من النساء في الشرق الأوسط مثل إيران، يحاربن قوانين إلزام الحجاب يوميًا".
 


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة