الافتاء توضح حكم التبرع بالوقف لغير المساجد

السوسنة  - قالت دائرة الافتاء الاردنية، ان الوقف باب عظيم من أبواب الخير ،وهو من أعظم أنواع الصدقات ،فهو صدقة جارية ثوابها دائم لا ينقطع قال رسول الله صل الله عليه وسلم (إذا مات الإنسان انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جاريه وعلم ينتفع به وولد صالح يدعو له).
 
كما أكدت أن الوقف لا يقتصر على المساجد فقط بل يشمل جميع جوانب الخير الاخرى كالوقف على المستشفيات والمدارس وإقامة المشاريع الاقتصادية التي تسهم فى معالجة مشكلة الفقر والبطالة.
 
السؤال: 
 
التبرع للمشاريع التعليمية والصحيه والانتاجيه ووقف الأموال لصالحها من الأمور المندوبه التي يثاب صاحبها وتبقى صدقة جارية له بعد موته شرعاً . 
 
جاء ذلك بناء على الحكم الشرعي الصادر من دار الإفتاء العام رقم 2/3/1/591 بتاريخ 9/5/2019 والمتضمن بيان الرأي الشرعي حول حث المواطنين على التبرع لمشاريع الوقف الخيرية الاخرى غير المساجد كالوقف لبناء المدارس أو المراكز الصحية أو التبرع لإقامة مشاريع وقفية اقتصادية .
 
 حيث اكدت أن الوقف باب عظيم من أبواب الخير ،وهو من أعظم أنواع الصدقات ،فهو صدقة جارية ثوابها دائم لا ينقطع قال رسول الله صل الله عليه وسلم (إذا مات الإنسان انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جاريه وعلم ينتفع به وولد صالح يدعو له)
كما أكدت أن الوقف لا يقتصر على المساجد فقط بل يشمل جميع جوانب الخير الاخرى كالوقف على المستشفيات والمدارس وإقامة المشاريع الاقتصادية التي تسهم فى معالجة مشكلة الفقر والبطالة.


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة