تدشين أول حزب إسلامي في كندا

السوسنة  -  شهدت كندا ميلاد أول حزب إسلامي في البلاد، إذ يهدف مؤسسه، جاويد أنور، من خلاله إلى تطبيق الشريعة الإسلامية في مقاطعة أونتاريو.

وقالت وسائل اعلام كندية ان الحزب الإسلامي في أونتاريو هو الأول من نوعه في كندا، العديد من الجمعيات الإسلامية موجودة منذ فترة طويلة، لكن لم يتم إنشاء أي حزب إسلامي.
 
ولدى الحزب الإسلامي في أونتاريو بالفعل موقع إلكتروني يتم نشر برنامجه عليه، وينص على أن "الإسلام هو دين أونتاريو وكندا"، وأن الاقتصاد والتعليم يجب أن يكونا متمسكين بقيمه.
 
وإذا كان الحزب الإسلامي في أونتاريو مدرجًا الآن في قائمة أسماء الأحزاب على موقع انتخابات أونتاريو، فإن هذا الحزب الإقليمي لم يتم تسجيله رسميًّا بعد، ولكنه قد يصبح كذلك إذا قرر ممثلوه الاستمرار.
 
وشهدت بلجيكا تأسيس حزب "الإسلام" شارك في انتخابات المجالس المحلية بمنطقة بروكسل، في 14 من أكتوبر الماضي؛ حيث كان يطالب في برنامجه الانتخابي بإقامة دولة إسلامية تتماشى مع الدستور البلجيكي وتخصيص حافلات للنساء وأخرى للرجال في ساعات الذروة.
 
وأحدث الحزب، الذي تأسس عام 2012، مفاجأة في الانتخابات البلدية لتلك السنة من خلال حصوله على مقعد عضو في المجلس البلدي في حي مولنبيك وآخر في بلدية أندرلخت، لكنه لم يستطع تحقيق نفس الإنجاز في الانتخابات الأخيرة .
 
 


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة