العالم الإسلامي: اغاثة عاجلة تستهدف 40 ألف لاجئ

السوسنة  -  أنهت رابطة العالم الإسلامي، عبر هيئتها العالمية للإغاثة والرعاية والتنمية، حملة إغاثية عاجلة استهدفت توزيع سلال غذائية على نحو 40 ألفاً من اللاجئين من آفريقيا الوسطى المقيمين في معسكرات اللجوء على حدود جمهورية تشاد.

وبحسب بيان الرابطة السبت، وصل وكالة الانباء الاردنية(بترا) نسخة منه، تواصل الرابطة حضورها منذ اندلاع النزاع المسلح في آفريقيا الوسطى واستمرار موجات نزوح سكانها الفارين إلى الدول المجاورة وفي مقدمتها دولة تشاد.
 
وقالت انها تنفذ حملات ومخيمات طبية متعددة الأغراض، وبرامج تنموية مثل إنشاء المراكز الحضرية وبناء المساجد وحفر الآبار، وبرامج رعاية الأيتام وحملات الإغاثة العاجلة.
 
وحث الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، العاملين على مواصلة الدعم الإنساني لهذه الفئة المستضعفة، التي يمثل النساء والأطفال الهاربين من الحرب جلّ أفرادها، والحرص على التوسع والتنويع في مدّهم بما يحتاجونه من مستلزمات معيشية، لتشمل علاوة على الجانب الغذائي، المستلزمات الصحية الأولية والملابس ، خصوصاً في ظل ما يعانونه في مخيمات اللجوء من انقطاع المعونات.
 
ونوّهت الرابطة في بيانها إلى أنها ستنفذ برامج دورية في معظم المناطق التشادية، وتركز على الجوانب الصحية، حيث تدير واحداً من أفضل المراكز الصحية في العاصمة.


آخر إضافات الموقع

الأكثر مشاهدة